بينغ ذير 1979


Being There 1979

تقييم الفيلم/ 

being-there-1979

  • سيناريو: جيرزي كوسينسكي, مستوحى من رواية من تأليفه ايضا بعنوان: “التواجد هناك”
  • إخراج: هال آشبي , تصوير سينمائي: كاليب ديشانيل
  • بطولة/ بيتر سيللرز… تشانس البستنجي, او تشانسي غاردنيز, ميلفين دوغلاس… بن راند, شيرلي ماكلين… ايف راند, ريتشارد دسرت… الدكتور روبرت اللنبي, جاك واردن…. بوبي, رئيس الولايات المتحدة الامريكية
  • تحرير الفيلم: دون زيمرمان

120 دقيقة

بقلم لاوين ميرخان Laween Merkhan

                        (هال اشبي) في افضل افلام من إخراجه و (بيتر سيللرز) في افضل دور سينمائي له في فيلم بعنوان (بينغ ذير) الذي يتحدث عن رجل في منتصف عمره بعقلية طفل ذا ست سنوات لا يفقه شيئا في الحياة سوى البستنة ومشاهدة التلفاز وعمره لم تسنح له فرصة للمجابهة العالم الخارجي, يدعى (تشانس), على اليقين لا احد يتقن دور إنسان ساذج ونقي سوى الممثل العظيم “بيتر سيللرز” كونه يركز على إظهار العفوية والارتجال حينما يتطلب لعب الدور. 

تشانس (بيتر سيللرز) يحتاج لمن يعد له وجبات الطعام, وإذا كان ليس هناك من يقوم بخدمته فلا يتذمر المسكين لكن يبقى جائع, تبدأ المتاعب حينما يموت صاحب المنزل الذي يتضح تشانس يعمل عنده, والفيلم لم يتعمق في التفاصيل حول منشأ مستر تشانس فهو اصلا مجهول لا يملك اوراق رسمية او مستندات رسمية تدل على وجوده كمواطن مما طرد من المنزل, الامور تزداد تعقيدا حول هويته الحقيقية طالما انه لا يحمل الاسم الكامل خصوصا حينما يلتقي في الحادثة غيرت حياته بالسيدة ايف راند (شيرلي ماكلين) تنتمي إلى الطبقة الاجتماعية الراقية سألت عنه اسمه فقال: “تشانس ذا غاردنير اي تشانس البستنجي” اعتقدت بانه ينتمي إلى عائلة غاردنيرز فقالت تشانسي غاردنيرز!, منذ ذلك الحين الكل يطلق عليه ذلك الاسم.

الحادثة واللقاء مع السيدة ايف هما محور القصة كله حيث سنحت له الفرصة مقابلة شخصيات سياسية بارزة والكل مرحب به والاكثر من رحب به رجل الاعمال العريق السيد بن راند (ميلفين دوغلاس), العجوز المحتضر في آخر ايامه على الرغم من عمر الصداقة مجرد ايام معدودات قد وصى به باهتمام بزوجته ايف من بعد وفاته لما وجد فيه نقاء سريرته وحسن إخلاقه.

في كل بساطة, من اكثر لقطات مؤثرة الفيلم حينما يدعو مستر بن السيد تشانس لمقابلة حاكم امريكا بوبي (جاك واردن) الذي يحتاج إلى استشارة بخصوص ازمة اقتصادية يمر بها البلد, مستر تشانس استنبط المنطق من عمله في البستان او يمكن القول مبادئ فلسفة قابلة للتطبيق في الامور السياسية, إذ يقول مثلما يمر النبات بمواسم اربعة (شتاء – ربيع – صيف – الخريف) اي تمر في مرحلة إثمار ومرحلة خمود, إذ لا يمكن زراعة ثمار في الشتاء كونه فصل خمود, نفس منطلق بخصوص مبادرة النشاط الاقتصادي في توقيت مناسب.

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: