توسك 2014


Tusk 2014

تقييم الفيلم/ Zero

  • سيناريو وإخراج: كيفن سميث
  • تصوير سينمائي: جيمس اكستون
  • بطولة/ جستن لونغ… والاس بريتون, مايكل باركس… هوارد هاو, هالي جويل أوسمنت… تيدي كرافت
  • تحرير الفيلم: كيفن سميث        

102 دقيقة

بقلم لاوين ميرخان Laween Merkhan

                             الفيلم كيف يكون ضعيف؟ حينما تعجز عن كتابة عنه مستخلصا منه فكرة ناهيك من عناصر اخرى مكونة للفيلم كالاداء والسيناريو. اين بلوغ الذروة في فيلم “توسك”؟  “كيفن سميث” بارع في صنع سخافات وهراء وبشكل ساحر يضحك الناس مما اعتبرونه صاحب حس الفكاهة… من ناحيتي لست من محبي فلامه, ربما إن واحدة من خصال يتمتع بها هي جرأة والتهكم على الامور الاجتماعية والدينية, لكن الجمهور دائما يرغب للتطلع على الاشياء الجديد حتى لو تتضمن عدم الحياء ومخلة للإخلاق. اعتقد إن “كيفن سميث” فقد قدرته السينمائية منذ فيلم “1994 clerk “, اما افلامه بعد ذلك فلا تستحق ذكر. 

في فيلمه الاخير بعنوان (توسك), عديم الشأن وسيء ومقزز بحيث جلعني اتمنى عدم وجوده على الاطلاق, او يا ليت كيفن سميث لم يفكر في إخراجه, ربط رعب مع كوميديا إلى درجة تفقد الجدية في الموضوع, ثم لماذا بطل الفيلم (بريتون) يقع نفسه بمأزق بقفدان قدمه اليسرى ولاحقا يتحول إلى فقمة بشرية بيد قاتل متسلسل مقعد مطلوب من العدالة بتهمة جرائم عديدة, يدعى هوارد هاو (مايكل باركس)؟

يتحدث عن اثنين من اصدقاء: بريتون و تيدي,  يديران اذاعة شعبية اطلقا عليها اسم: “نات-سي بارتي”, تتضمن سلسلة متنوعة من مشاهد كوميدية, واحدة من العروض اثارت الجدل (فتى كيل بيل) من كندا يحمل سيف ما لبث قطع ساقه, بسبب الفضول يذهب بريتون ليحقق وراء قضية فتى كيل بيل إلا انه يكتشف انه مات, بعد الحادثة يسمع عن احد رجل مقعد غامض, يدعى البروفيسور هوارد ليجري معه مناقشة لكي لا تذهب رحلة إلى كندا هباء, لسوء الحظ كانت هذا القرار سيغير مصيره.

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: