هاول 2010


Howl 2010

تقييم الفيلم/ 

Howl 2010

  • سيناريو وإخراج/ روب إبستين و جيفري فريدمان
  • بطولة/جيمس فرانكو… ألن غينسبرغ, آرون تفيت… بيتر اورلوفسكي
  • تصوير سينمائي: إدوارد لكمان
  • تحرير الفيلم: Jake Pushinsky

85 دقيقة

بقلم زيرك ميرخان

في سنة 1956 وقف شاعر شاب اسمه(ألن غينسبرغ) في قاعة تحمل اسم:معرض القراءات الست , قاعة في مدينة سان فرانسيسكو , مدينة التحرر واحدى معاقل حركات التحرر في امريكا الشمالية (هبيز والمثليين واليساريين ) .وقف الشاعر الشاب يلقي  قصيدة تحمل اسم : العواء . قصيدة اشبه بسلسلة من القرف والتأزم والشعور بالضياع من قبل الشاعر الشاب المليء بالمشاكل النفسية ولكن ذو ميل عظيم نحو الانسانية والتحرر من كل القيود الرأسمالية ,شاعر يريد الحرية للجميع ونهاية هذه الازمات التي تخلقها امريكا بحق شعبها والشعوب الاخرى . قصيدة تكلمت عن جيل مهزوم وكانت اولى عبارات القصيدة : رأيتُ أفضلَ العقولِ في جيلي وقد دمرها الجنونُ، يتضوّرون,عراةَ ومُهَسْترين. 

تحولت مقاطع القصيدة الى الكثير من الاشياء , شعارات , منفيستو , انجيل الهبيز , كتبت على الجدران على اغلفة الكتب , الكتاب المقدس للاشخاص من المؤكد انهم يحملون نفس تساؤلات الن , الى اين ايها العالم , الى اين هذه القيود وكل هذه الحروب وهذا الازمات الى اين ؟؟.

حولت قصيدة العواء الى فيلم انتج سنة 2010 من بطول جميس فرانكو وكان هو المؤدي لشخصية الن , فيلم    Rob Epstein, Jeffrey Friedman من اخراج  

الفيلم ينتمي الى المدرسة التجريبة في عالم الفن السابع , ممكن لان الشاعر يرى الصور قبل الكلمات , الشاعر يعيش حالة من الوجد الصوفي قبل حلول شيطان الشعر , يرى الكثير من الصور والتي تتكاثف على كلمات ممكن ان لا تكون ضمن سياق واحد  ولكن اخيرا تنتظم بين قوسي القصيدة , الفيلم يحاكي الصور التي كانت في مخيلة الشاعر لذلك كان الفيلم خارج نمط السرد الاعتيادي , تجد الكثير من الصور المتحركة في الفيلم عندما يبدا الن بكتابة قصيدة العواء يتحول الفيلم الى سلسلة من الصور المتحركة , اذن الفيلم لا يعتمد السرد الخطي , الاحداث متناثرة هنا وهناك ويوجد شيء اقرب الى استنطاق الشاعر في الفيلم حيث يحوي مقابلة متخيلة مع الن يتكلم فيها عن قصيدة العواء وكيف انه كان خجلاً من نشرها خوفاً من ابيه .

فيلم جميل جداً, سينما خاصة تليق بالن وعبقرية الرجل , خارج عن المالؤف , كان الحل الوحيد هو اخراج فيلم تجريبي  عن حياة رجل اقل ما يقال عنه انه كسر كل القيود المتعارف عليها في وقته , في السلوك وفي الكتابة .

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: