غون غيرل 2014


Gone Girl 2014

تقييم الفيلم/ 

Gone Girl 2014

  • سيناريو: غيليان فلين, مستوحى من رواية (Gone Girl) من تأليفها
  • إخراج: ديفيد فينشر
  • تصوير سينمائي: جيف كرونينوث
  • بطولة/ بن أفليك… دان نك, روزاموند بايك… ايمي اليوت, تايلر بيري… تانر بولت, كاري كوون… مارغو
  • تحرير الفيلم: كيرك باكستر

149 دقيقة

بقلم لاوين ميرخان Laween Merkhan

                   (غون غيرل) فيلم فريد على هيئة سينمائية منسقة بكل معايير لكي يصبح من افضل افلام العام 2014 لأن مضمونه اثارة نفسية من نوع حديث, ايضا من ناحية فنية ممتاز للتتأمل بالتفاصيل تشعر بها كل شيء مدروس. ساعتان وعشرون دقيقة من تشويق يحبس انفاس لكي تكتشف حيلة عظيمة تبين لنا مظاهر عديدة زائفة لا تظهر للعيان بوضوح كـ:عدم الإخلاص والطمع في الحياة الزوجية الصعبة لـ دان و ايمي, اصبحت الامور متفاقمة نحو الاسوأ بعدما حشرت وسائل الاعلام في حياتهما الشخصية ناهيك من ما تعرض دان نك (بن أفليك) من اشاعات كاذبة تسيء إلى سمعته وبنظرة الناس إليه نظرة شخص مشبوه يرجح بانه قاتل زوجته. 

 لو نظرنا إلى بنية الفيلم لأكتشفنا انها تماثل إلى افلام (ديفيد فينشر) الاخرى: “خطايا سبع” من ناحية الغاز تقود إلى نهاية جنونية, و فيلمه الاخر “الشبكة الاجتماعية” فيما يخص في السرد الزمني لتوضيح التفسيرات بشكل ذكي للمعرفة لماذا الاحداث كما هي الان, حيث ما نلاحظ في اول منتصف الفيلم ينقسم إلى قسمين: دان نك يمثل الوقت الحاضر ينتقل إلى ولاية اخرى للرعاية والدته التي توفيت بسرطان, يعيش مع شقيقته مارغو يملكان سوية الحانة “ذا بار”, اما بالنسبة إلى زوجته الغامضة ايمي نجدها تارة كيف التقيت بدان نك الذي من اعماقه احيانا يتمنى لو لم تنتهي  علاقتهما بالزواج, تارة اخرى كونها كاتبة و قاصة يصور لنا مشغولة في كتابة مذكرات. بقلم لاوين ميرخان

الكاتبة (غيليان فلين) اتخذت قرار صائب حينما لجأت إلى السينمائي (ديفيد فينشر) لما يملك قدرة في معالجة القصة بشكل ممتع وجذاب, تركز على اكتشاف علم نفس اجتماعي من خلال تسليط الضوء على علاقات طويلة الامد بين شخصيتين, هذا الكلام ليس انا من استنتجته بل هي التي صرحت ذلك في المقابلات, كونها اصلا اديبة وناقدة وكاتبة مقالات في مجلة (انترتاينمنت ويكلي) و لها عدد من مؤلفات: Sharp Objects  و Dark Places.  صرحت بإنها استفادت من ذلك في تصوير الشخصيات خارج نطاق عمل الكتابة ما يخص رواية اختفاء فتاة.

 في السنة الزوجية الخامسة من الحياة الزوجية السعيدة, او كما يبدو ذلك في نظر العيان, تختفي قاصة تحت ظروف غامضة, تدعى “ايمي اليوت ” محبوبة الجماهير لما قدمت قصص دخلت في قلوب الملايين من الناس, وهي متزوجة من رجل يهوى المطالعة, دان نك. اثناء المعمعة الكبيرة والحرب النفسية الطويلة, اي بعد اختفاء ايمي (وهي في حقيقة اختفيت بصورة مقصودة لتلقي دان درس بسبب خيانته مع فتاة اخرى تدعى اندي), يكتشف بإن لدى ايمي عشيق سابق في فترة مبكرة من حياتها, يدعى ديسي كولينغس (نيل باتريك هاريس) الاشقر, وهي علاقة منتهية منذ سحيق الزمن, شخصية اخرى تدخل في الفيلم يلجأ إليها دان نك المحامي يتلقى اجور باهظة يدعى تانر بولت, الذي استطاع إن يحمي دان من العديد من الشبهات وتأثير على الناس لكي ينظرون إليه بنظرة شفقة او ضحية بعدما كان مكروه في المجتمع من خلال اللقاء اللتفزيوني مع شارون شيبر (سيلا وارد).

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: