God’s Pocket 2014


تقييم الفيلم/ 

  • سيناريو/ جون سلاتري & اليكس ميتكالف, مستوحى من رواية بنفس عنوان الفيلم صدرت العام 1983, تأليف: بت دكستر
  • إخراج: جون سلاتري
  • تصوير سينمائي: لانس اكورد
  • بطولة/ جون تورتورو… آرثر, فيليب سيمور هوفمان… ميكي
  • تحرير الفيلم: طوم مكاردل

88 دقيقة

بقلم لاوين ميرخان Laween Merkhan

                          (God’s Pocket) عمل سينمائي رخيص ليس إلا, لا يمكن إن نعتبره عمل فني عريق تدور قصته عن الأقليات الاوربية في امريكا فالكثير منهم انخرط في الطبقة العاملة بصرف النظر من ينضم إلى نقابة المافيا الايرلندية او الايطالية فالبعض من يؤسس له عصابة صغيرة. بالرجوع إلى ثمانيات القرن الماضي, مقدما كوميديا سوداء تركز على مفارقات عجيبة تحصل, وهي لم تستهويني في مشاهدتها لأني شعرت إنها لا تضمن مصداقية, حتى لو حصلت في الواقع فالمشكلة تكمن في الطاقم السينمائي المشترك ليقدموا لنا عمل سينمائي سريع يخلو من القيم الفنية. 

الصحفي الامريكي ريتشارد شيلبرن (ريتشارد جنكنز) السكير الحائر في منتصف العمر عادة ما يقوم بتسجيل قصص تثير اهتمامه من خلال التسجل الصوتي, يتحقق وراء حادثة موت فتى مشاغب في موقع العمل الانشائي, يدعى “ليون” ابن زوجة ميكي (فيليب سيمور هوفمان). المعروف لدى زملاء ذلك الفتى بأنه كان يقوم بإزعاج آخرين اثناء العمل ويتصرف من غير وعيه وكأنه متعاطي مخدرات, وهو لم يمت بحادثة بقضاء وقدر بل زميله الاسود العجوز تخلص منه امام العمال بدون إن يفضحوا بامره.

ميكي لم يشعر بالحزن على فراق ليون, ما زال هو مسئول عن واجبات دفن فتى يعجز قيامه بسبب الديون عليه وإلا زوجته ستصاب بالإحباط, مما يلجأ إلى رئيسه وشريكه آرثر (جون تورتورو) ليقرض منه بعض المال, لاحقا يقوم آرثر بإرسال رجاله لتحري وراء موت ليون. اثناء غياب ميكي, تقوم زوجته بالعلاقة الحميمية في المنزل مع الصحفي ريتشارد اثناء الاستجواب وطرح بعض الاسئلة عن ابنها الراحل

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: