سري للغاية! 1984


Top Secret! 1984

تقييم الفيلم/ 

Top Secret! 1984

  • سيناريو/ جيم ابراهامز, ديفيد زوكر, جيري زوكر و مارتن بيرك
  • إخراج: جيم ابراهامز, ديفيد زوكر و جيري زوكر
  • بطولة/ فال كيلمر… نك ريفرز, لوسي كاتريدج… هيلاري فلامند, عمر الشريف في دور العميل سيدريك
  • تصوير سينمائي: كريستوفر تشاليس , تحرير الفيلم/ فرانسواز بونو و برنارد غريبل

95 دقيقة

بقلم لاوين ميرخان Laween Merkhan

                 (سري للغاية!) فيلم هزلي ممتع يضمن مشاهِد كوميدية ومفارقات عجيبة تدفعك إلى الجنون, مصممة ببراعة على طراز رسومات كاريكاتورية (إذا صح التشبيه) طالما يشتركان في استخدام الامور المبالغة في رسم المواضيع الساخرة تتحدث عن الانظمة السياسية والجاسوسية إبان الحرب العالمية الثانية. من إخراج الاخوين زوكر الشهيرين في صناعة افلام مبنية كليا على الهراء او ما يطلق عليها spoof movies, كـ: فيلم (ايربلاين! 1980) وثلاثية (السلاح العاري), لكن تتوفر فيها التفاصيل الديناميكية تعبر تحركات كوميدية جنونية مختلفة حتى الكومبارس من ضمنها. سواء بصورة مقصودة او غير مقصودة, احيانا نجد اشياء رمزية تعبر عن مواقف معينة.

 الممثل (فال كيلمر) يلعب دور مغني البوب الامريكي على طراز (الفيس بريسلي), يدعى نك ريفرز, شاب أخرق بوهيمي مفعم بالحيوية يملك جاذبية في الإداء الغنائي تاركا انطباع مؤثر على جمهوره لاسيما الفتيات. يرحل إلى المانيا الشرقية من اجل الحضور إلى المهرجان الثقافي, و حينها يتورط في المشاكل السياسية التي لا تمت له صلة, فينخرط مع المقاومة الفرنسية بعدما قام بمساعدة حسناء هاربة من القوات الالمانية, تدعى هيلاري (لوسي كاتريدج).  شخصية اخرى في الفيلم: العميل سيدريك لدى هيلاري يوصل لها آخر الاخبار, يلعب دوره عمر الشريف بدور قصير تحصل له مقالب طريفة.

يحتجز ريفرز من قبل القوات الالمانية وتزج به في السجن, يتم استجوابه بصورة عنيفة, لدى محاولته لهروب يقابل سجين آخر يدعى البروفيسور بول فلامند, الذي اجُبر في صناعة القنابل البحرية, فلا يستطيع الخروج خوفا على ابنته هيلاري. يتخلل الفيلم بضعة لقطات تخيلات او كوابيس ريفرز  في الماضي عدم رغبه في العودة إلى موسم المدرسة, و استعراضاته روك اند رول على غرار,حفلات الفيس بريسلي الغنائية, من اداء ريفرز يثير اعجاب الفتيات ينسجمن مع كلمات اغانيه بشكل واضح. فيما بعد ينضم إلى مجموعة فرنسية متمردة على رأسها شخص شبيه بطرازان يدعى نايجل. تخطط المجموعة في التسلل إلى قلعة سجن لإخراج البروفيسور, بعضهم يتنكر في جسد البقرة وبعضهم الآخر يتسلل بطريقتها الخاصة, وهنا من اكثر لقطات مثيرة للضحك حيث لا تنفك تلك المجموعة قيام حركات غبية بعضها تستهزئ من افلام اخرى.

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: