Out of the Furnace 2013


تقييم الفيلم/ 

Out of the Furnace 2013

  • سيناريو/ براد انغلسبي و سكوت كوبر , إخراج: سكوت كوبر
  • بطولة/ كريستيان بيل… راسيل بيز , كايسي أفليك… رودني بيز, وودي هارلسون… هارلان ديغروت
  • تصوير سينمائي: ماسانوبو تاكايانغي , تحرير الفيلم: ديفيد روسنبلووم

116 دقيقة

بقلم لاوين ميرخان Laween Merkhan

                    السينمائي (سكوت كوبر), صاحب فيلم رائع (crazy hearts 2009), بارع في إخراج افلام درامية قوية و اختيار مواضيع مؤثرة تحمل رسالة ذات مغزى, كما إنه يضع الممثلين في أجمل الادوار. هنا عمل ثان من إخراجه بعنوان (Out of the Furnace) مدهش في رسم علاقات الشخصيات تصنع احداث بالغة الذروة, يدور حول وحدة العائلة والعدالة والعواقب المتعلقة بالمصير. من بطولة النجم السينمائي كريستيان بيل باشتراك مع نخبة من ممثلين هوليوود: وودي هارلسون و فورست ويتيكر و ويليام دافو. 

راسيل بيز (كريستيان بيل) لا يحظى بحياة ناعمة ورفاهية و لا يتنعم بأجور عالية, شقيقه الاصغر رودني (كايسي أفليك) يخدم بالجيش الامريكي في العراق. صباحا يعمل راسيل بوظيفة متعبة بصفة عامل في معمل الصلب, اما في الليل, بتعاون مع العم غيرالد, يحرص على صحة والده المصاب بالمرض لا أمل منه بالشفاء وسيموت قريبا. في احدى الليالي, يرتكب راسيل حادث اصطدام السيارة يؤدي إلى مقتل سائق وركاب بينما راسيل نجا بأعجوبة, بعدما تلقى عقوبة السجن يعود شقيقه رودني إلى الولايات المتحدة الامريكية و يبدأ بزيارة راسيل من فترة إلى فترة. من جهة اخرى, يلاحق الفيلم  سلوك شخصية شريرة, هارلان ديغروت (وودي هارلسون) مجرم عديم رحمة ينتمي إلى منظمة إجرامية, المعروف في التصرف بلغة الخشونة تجاه اناس اخرين و قتلهم بلا سابق إنذار, في الاحداث اللاحقة يتورط الاخوين بيز.

بصفة جندي ضحية محطم نفسيا ما زال طابع الحرب راسخ في ذهنه, رودني يشترك في نادي القتال المميت يقام بصورة حرة في اي ركن شارع متاح, مدير اعماله يدعى جون بيتي (ويليام دافو), الذي يرتب له مباريات ملاكمة و اختيار الخصوم, و في كل مرة بالكاد يخرج رودني منتصرا بعدما يخوض ملاكمة على قاب القوسين من إن يخرج حيا, فلا يسمح له جون إن يجري ملاكمة اخرى بعد الان, لكن رودني اصر الاشتراك لليلة واحدة في نادي القتال بإشراف منظمة إجرامية الاكثر عنفا في شمال شرق الولاية, يديرها هارلان ديغروت. هذا الخطا كلف الكثير من رودني و مدير اعماله الذي حاول إن يجعله عاقلا, رغم إن لم يخلفا الاتفاق بإن يجب على رودني إن يخسر في احدى جولات أمام خصمه, لكن ديغروت قام بالقضاء عليهما قتلا بالرصاص بينما يخرجا من حدود المدينة, كلما يمر زمن الفيلم يبين لنا اكثر بوضوح بين تارة واخرى: شخصية ديغروت مجرم طليق لا يمكن الوثوق به, و شخصية راسيل الرحيمة الذي حتى لا يؤذي الحيوان كما يتضح لنا في مشاهد برفقة عمه في اصطياد الغزال.  بعد مقتل رودني, على راسيل اختيار المصير بنفسه بعدما رأى العدالة سوف لا تأخذ مجراها, فقرر الانتقام لإخيه الاصغر حتى لو يكلف ذلك بحياته.

 

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: