ذا لاست بيكتشر شو 1971


The Last Picture Show 1971

(* فيلم قابل للدراسة)

The Last Picture Showسوني كروفورد (تيموثي بوتومز) و دوان جاكسون (جيف بريدجز) بعد رحلة العودة من المكسيك يكتشفان بإن سام ذا لاين مات

  • سيناريو / لاري ماكمورتري و بيتر بوغدانوفيتش
  • إخراج : بيتر بوغدانوفيتش
  • بطولة /

تيموثي بوتومز……….. سوني كروفورد

جيف بريدجز………….. دوان جاكسون

إلين برستن……………. فارو لويس

سايبل شبيرد…………… جسي فارو

بن جونسون…………… سام ذا لاين

راندي كويد……………. ليستر مارلو

كلوريس ليتشمان……… روث بوبر

  • تصوير سينمائي : روبرت سورتيس
  • تحرير الفيلم : دون كامبرن
  • توزيع : كولومبيا بيكتشرز

118 دقيقة

بقلم لاوين ميرخان Laween Merkhan

                          (ذا لاست بيكتشر شو) فيلم بهيئة سينمائية غاية قوة  بالإخراج ذا اسلوب واضح و التصوير السينمائي الفريد, تقنيا و لأسباب جمالية تم تصويره بالأبيض و الأسوَد, تم معالجة السيناريو في غاية النضج بلغ القمة في الذروة, موضوع الفيلم جوهري نموذجا عن حياة الامريكين البسيطة في البلدة و الارياف, حكايات و قصص عديدة تدور في البلدة القائمة في تكساس, مستوحاة من الواقع كونها مقتبسة من رواية شبه سيرة ذاتية بنفس عنوان الفيلم, تأليف : لاري ماكمورتري.  

اثناء فترة هدوء نسبي بين عقب الحرب العالمية الثانية و بداية حرب كوريا في مطلع خمسينيات القرن الماضي, تقع الاحداث في ولاية تكساس الشمالية ببلدة صغيرة منسية تسمى (انرين), تدور القصة حول مجموعة الفِتية و الفتيات في فترة المراهقة مُتطلعين إلى ممارسة الحب و التسكع و صحبة طيبة و عنفوان, و حتى الطموح إلى زواج بعد التخرج من الثانوية. حياتهم لم تكون سعيدة مجملها, حيث يشتركون في غم و كآبة, الفيلم يعبرعن ذلك طبقا إلى حال افراد سكان البلدة الفقيرة , حيث يسلط الضوء على كل من شخصيات اساسية و ثانوية.

افتتاحية الفيلم يعبر عن المظهر العام لبلدة في مستوى متواضع, حيث شاحنات قديمة و مَحال قديمة تسود في ارجاء البلدة ذات طابع صحراوي… سام ذا لاين أو سام الاسد (بن جونسون), صاحب مقهى و قاعة بلياردو و دور عرض السينما في البلدة, الذي كان بمثابة الأب الروحي و المرشد ينصح الشباب. في احدى الايام نهارا في رحلة صيد السمك, يتحدث مع سوني كروفورد (تيموثي بوتومز)عن ذكرياته حينما كان شابا و حكاياته الغرامية مع النساء.  

The Last Picture Show 1971

The Last Picture Show 1971

سوني كروفورد و دوان (جيف بريدجز) اصدقاء مقربين جدا. سوني شاب حساس و عاطفي, مؤخرا لم يحظى بعلاقة غرامية كما ينبغي مع شارلين تشاطره في عدم مبالاة, فقررا إنهاء العلاقة.  دوان شاب حسن المظهر ميسور الحال, صديقته من الاسرة الغنية جيسي فارو (سايبل شبيرد) اجمل فتاة في البلدة.

في ليلة عيد الميلاد المجيد، سوني يقع في الغرام مع أمرأة تعاني من حالة الاكتئاب المزمنة, في منتصف العمر, تدعى روث بوبر (كلوريس ليتشمان) زوجة  كبير مُدربين المدرسة, الذي سمح لسوني يقلها بسيارة في احدى مناسبات. في نفس الليلة, من المفترض دوان إن يصحب جيسي إلى حفلة الكريسماس, لكن لستر مارلو (راندي كويد) شاب عديم شخصية قام بدعوتها مسبقا إلى حفلة عراة في بركة سباحة داخلية في منزل شين بوبي, فتى من عائلة ثرية, صرح لها في عدم اهتمامها بممارسة الجنس معها كونها ما زالت عذراء, فقررت إن تتخلص من العذرية قريبا مع دوان في الايام المقبلة, إذا فقدت العذرية في إمكانها زيارة بوبي شين.

في احدة الليالي, دوان و سوني بشاحنة عتيقة في رحلة إلى المكسيك, سام ذا لاين (الأسد) ضحك بطيبة الخاطر و اعطى لهما بضعة المال… الفيلم اختزل تماما مشاهِد وجودهما في المكسيك… في رحلة العودة اكتشفا إن سام ذا لاين مات اثر سكتة دماغية, ترك وصية توريث دور عرض السينما لأمرأة, و المقهى إلى النادل الأبكم بيلي, و قاعة بلياردو إلى سوني.

علاقة بين جيسي و دوان بدات تنتهي, جيسي قامت بدعوته في الموتيل لممارسة الجنس تفقد عذريتها, لكنه لم يكن قادر على إيجاد وضعية مناسبة لتأدية. لاحقا, نالت ما تريد, لكن وضعت حد نهاية للعلاقة بأتصال هاتفي, في نهاية المطاف التحق في الجيش و غاب لفترة. جيسي لم تجد رجل مناسبا لتقضية الاوقات معه, فبوبي شين هرب مع فتاة اخرى, فأضطرت القيام بذلك مع أبيلين, عشيق والدتها. جيسي تعلم في علاقة سوني و روث الغرامية, فقررت إن تهتم به بذلك تم استبعاد روث سريعا, لاحقا نال سوني جرحا كبيرا برأسه بزجاجة الجعة في شجار مع دوان, معتبرا ما زالت جيسي فتاته يقاتل من أجلها. جيسي صرحت لسوني بإن يهربا سويا لتقضية شهر العسل, لكن تم القبض عليهما على حدود ولاية أوكلاهوما, فتم أرجاعهما إلى بلدة انرين, في رحلة العودة, على هامش الحديث تعترف والدة جيسي لسوني بأنها كانت عشيقة سابقة لسام ذا لاين, ثم اخبرته بأنه افضل حال مع روث بوبر بدلا من مع جيسي.

دوان يعود إلى البلدة من اجل زيارة قبل إبحار إلى كوريا, هو و سوني مع رفاق آخرين يحضروا لمشاهدة العرض الاخير في منزل سام. الفيلم ينتهي بتراجديا كبيرة, حيث قبل رحيل دوان, لقى بيلي حتفه (الذي كان تحت رعاية سام ذا لاين),اثر صدمة لجأ سوني إلى روث, التي اخذته في الأحضان رغم ما بدر منه مؤخرا مع جيسي.

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: