سكايفول 2012


Skyfall 2012

تقييم الفيلم / 

Skyfall 2012في اسكتلندا, في ممتلكات اسرته حيث هناك الورقة الاخيرة, على إن سيلفا الشرير يتبعهم… جيمس بوند مستعد لمجابهة

  • سيناريو / نيل بورفيس, و روبرت واد و جون لوغان
  • إخراج : سام منديس
  • الممثلون /

دانيال كريغ…………. جيمس بوند, العميل 007

جودي دنش…………. إم, رئيسة مبنى (استخبارات العسكرية، القسم 6, MI6)  و مسئولة على تحركات بوند

خافيير بارديم………. راؤول سيلفا

رالف فينيس……….. غاريث مالوري, رئيس لجنة الاستخبارات والأمن

نعومي هاريس…….. إيف مونيبيني

بن ويشا……………. كيو

  • موسيقى تصويرية : توماس نيومان
  • تصوير سينمائي : روجر ديكنز
  • تحرير الفيلم / ستيوارت بيرد و كيت بيرد
  • مدة الفيلم : 143 دقيقة

بقلم لاوين ميرخان  Laween Merkhan

                    بعد خيبة الامل الكبرى في فيلم سابق (كوانتوم اوف سولاس), اخيرا أعاد المخرج (سام منديس) إلى سلسلة جيمس بوند المجد و التألق مميزةٍ في الوسط الفني, بعنوان (سكايفول) الثالث و عشرون لأفلام جيمس بوند, جمع كل المقومات السينمائية الترفيهية الضرورية (بما في ذلك التأثيرات البصرية المبهرة و الجرافيك المدهش في الافتتاحية) بتسلسل مشاهِد سينمائية متماسك ضمن ايقاع سلس مع قصة رائعة و حوارات الشخصيات الآخاذة لا يخلو من الهيبة السينمائية… لن تضيع وقتك إذا شاهدت هذا الفيلم. 

تدور احداث الفيلم حول تحقيقات بوند في الهجوم على مبنى استخبارات العسكرية MI6  ; و هذا الاعتداء عبارة عن جزء من مؤامرة لإذلال من تدبير العميل MI6  السابق راؤول سيلفا (خافيير بارديم), انتقاما ما اصابه من التشويه و على قاب القوسين من الموت, اراد إن يقتل السيدة إم (جودي دنش) المسئولة ما حصل له.  

في الافتتاحية المدهشة مع الاكشن الرهيب, في اسطنبول… جنب مع جنب يسعى عضوين MI6  جيمس بوند و إيف في مطاردة المرتزق باتريس, الذي سرق محرك القرص الصلب يحوي تفاصيل عملاء سريين عن التنظيمات الإرهابية من قبل دول حلف شمال الاطلسي… في ظل تشابك الشجار بين بوند الجريح و باتريس على متن القطار, بإمر من السيدة إم (اتصال هاتفيا) إيف اطلقت الرصاص من غير قصد على بوند خر ساقطا في النهر و ثم في الشلال, حيث افترض العديد انه ميتا, بقى غائبا عن ساحة الغوغاء لفترة قصيرة من الزمن, بينما باتريس هرب حالما اتيحت له فرصة الهرب.=

في اعقاب فورة الاحداث… إم تعاني من ضغوطات سياسية و ضرورة التقاعد لصالح مالوري غاريث (رالف فينيس). لدى عودتها من الاجتماع تلقى موظفها رسالة  عبر الحاسوب قبل لحظات من انفجار المقر الرئيسي اسفر عن مقتل عدد من الموظفين. بعد ذلك, تم إعادة تحديد موقع MI6   إلى مكاتب الطوارئ تحت الأرض, قررت (إم) إن تعرف مدبر الهجوم الإرهابي. كان من المفترض بوند إن يتقاعد بإستخدام وفاته, علاوة انه فشل في جميع الفحوصات الطبية والنفسية و الاختبارت الاخرى, توافق إم عودته إلى الميدان, رغم انه هناك ضغينة من طرف بوند فيما يتعلق في اطلاق الرصاص على متن القطار مهما كانت العواقب. الشطايا اخذت من جرح بوند تم تحديد موقع باتريس في الصين, و بالتحديد في شنغهاي.

 بالاختصار, انه لا يخلو من الغموض و المفاجآت التي يواجهها بوند الذي نجا من الموت بأعجوبة يجد نفسه في التحدي الكبير بعد صراعات عديدة ضد العميل السابق المتآمر يسعى للأنتقام ضد رئيسة الاستخبارات (إم). اثناء تصاعد الاحداث, هناك تلميحا إلى ذكريات جيمس بوند حيث الظروف تقوده إلى رجوع إلى مَنشئه و ذكريات الطفولة, كونه يتيما, في حقل بعيد جدا مسمى بـ (سكايفول) حيث منزله والديه القائم, و هناك تجري المعركة الرهيبة ضد رجال منافسه الشرير سيلفا (خافيير بارديم), لولا الأفخاخ المتفجرة زرعها الثلاثة: بوند و إم و حارس الطرائد لما استطاعوا التغلب.

موضوع الفيلم قوي جدا لا يحتاج إلى الممثلين المشاهير لكي يرفع من قيمته السينمائية, و مـع ذلك (سكايفول) يحوي نخبة من الممثلين, دانيال كريغ و رالف فينيس و ابرزهم : خافيير بارديم… هذا الممثل شيطان يقوم  ببراعة تجسيد ادوار شريرة مهما كانت صعبة.

 

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: