صد الشيطان 1953


Beat the Devil 1953

تقييم الفيلم / 

ماريا دانروثر (جينا لولوبريدج) و بيلي دانروثر (همفري بوغارت)

  • سيناريو:/ جيمس هيلفك و جون هيوستن
  • إخراج: جون هيوستن
  • بطولة:/

همفري بوغارت……… بيلي دانروثر

جينا لولوبريدج………. ماريا دانروثر

جينيفر جونز…………. غويندولن تشيلم

روبرت مورلي……….. بيترسن

  • تصوير سينمائي: اوسوالد موريس
  • تحرير الفيلم: رالف كيمبلن
  • استديو: رومولوس
  • مدة الفيلم: 88 دقيقة

التعليق النقدي

بقلم لاوين ميرخان Laween Merkhan

              لا شك انه واحد من اغرب افلام  في عقد خمسينيات القرن العشرين و لحد وقتنا هذا, من إخراج المخرج العملاق في سينما هوليوود جون هيوستن باشتراك سينمائي مع الممثل همفري بوغارت الذي اشترك معه في العديد من الاعمال السينمائية. و الاكثر غرابة رغب هيوستن تقديم فيلمه بأسلوب ساخر من فيلمه (الصقر المالطي 1941). فيلم (صد الشيطان beat the devil)صدر عام 1953, من إنتاج شركة همفري بوغارت (سانتانا), مقتبس من الرواية تحمل نفس العنوان تأليف الصحافي و الناقد البريطاني كلاود كوكبيرن (يكتب مقالات بأسم مستعار: جيمس هيلفك).

فيلم (Beat the Devil) خيبة امل كبرى, فقد فشل اقتصاديا و لم يدخل في شباك التذاكر و لم يعجب الجمهور, علاوة على ذلك لم ينل استحسان من قبل النقاد و الاكاديميات. همفري بوغارت نفسه لم يحب الفيلم و لم يعجبه ادائه, و ربما انه خسر مقدار كثيرا من المال, و قال عن الفيلم (سينال الفيلم اعجاب فقط لدى المحتالين). الجدير بالملاحظة بإن ذلك الفيلم يعد ملكية عامة الان بما إن حقوق محفوظة لم تُجدد له, فيمكن مشاهدته على الانترنت مباشرة. 

ملصق فيلم Beat the Devil 1953

كتابة السيناريو جاءت على شكل متزامن مع تصوير الفيلم(نفس الشرارة العبقرية التي كان يملكها شارلي شابلن وكذلك في العصر الحالي هرزوك الالماني العتيد صاحب روائع مثل : باريس تكساس), الذي يتحدث عن مغامرات الطاقم الشرير من اصحاب الاعمال المخادعين (بيترسن و روز و اوهارا و رافيلو) يمكثوا في الميناء الايطالي باحثين عن طريقة تسعى وراء اكتشاف اليورانيوم في كينيا إلى إن يتم تصليح باخرة تأخذهم إلى مستعمرة بريطانية شرقية في افريقيا. همفري بوغارت لعب دور بيلي دانروثر, زعيم تلك المجموعة الشريرة, الذي كان مرة يملك فيلا فخمة, و الان يسكن في الفندق يتم دفع فواتيره من قبل السيد بيترسن (روبرت مورلي). اثناء ما كان السيد دانروثر (بوغارت) يتنزه قابل زوجان بريطانيان السيد و السيدة تشيلم (اندرداون و جينفر جونز), السيدة تشيلم اعجبت بوسامة السيد دانروثر, و لاحقا في العزلة بدأ يغازلها, و بأسلوب ملتوي تحدثت بسوء و اكاذيب عن زوجها فيما يخص استثماراته و اهتماماته السياسية, غير مدركة بإن ذلك سيؤدي إلى توريطها فيما بعد. في المقابل, السيدة دانروثر (جينا لولوبريدج) شرعت في الوقوع في الغرام مع السيد تشيلم… و هنا على مسرح يجمع فيه الجريمة و الرومنسية, سنضع علامة الاستفهمام على الولاء و الإخلاص. قبل إن يتم ترميم الباخرة, ينطلق المخادعين الاربعة (بيترسن و روز و اوهارا و رافيلو) بالإضافة إلى السيد و السيدة دانروثر, إلى افريقيا متظاهرين لأتمام صفقة وهمية, من أجل شراء ارض خصبة تحوي يورانيوم… لكن جماعة اخرى انضموا معهم تتجلى فيما بعد بإنهم مخططين بخطة تماثل خطتهم. 

مشهد من الفيلم

للتعمق اكثر على شخصيات الرواية قد جاءت توصيفها بشكل ممتاز و افضل في الفيلم ما جاءت في الرواية نفسها, و تتضح عبقرية جون هيوستن في معالجة العمل الادبي و توظيف الشخصيات و ابراز مكنوناتهم. فيلم (صد الشيطان) ذو تركيب ادبي هو آخر سادس عمل سينمائي مشترك بين جون هيوستن و همفري بوغارت, و هنا تكمل حلقة دائرة اعمالهما مع اول فيلمها السينمائي (الصقر المالطي 1941).

لم تكن من السهولة على دور العرض اختيار نوعية لهذا الفيلم ضمن فئات الافلام المعروفة, و قد تم وضعها ضمن العديد من الفئات: اثارة, كوميدي, دراما, جريمة, و رومانسية, و البعض يقول انه ايضا ضمن فئة تحاكي بسخرية من افلام نوير.

 

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: