تايم آفتر تايم 1979


Time After Time 1979

تقييم الفيلم:/   

جاك السفاح و اتش. جي. ويلز يشاهدان من جهاز التلفاز اخبار العنف و الارهاب الجاري في عام 1979

  • سيناريو: نيكولاس ميير
  • قصة:/

 كارل الكسندر

ستيف هايز

  • إخراج: نيكولاس ميير
  • بطولة:/

مالكولم ماكدويل………. هيربرت جورج ويلز (المعروف ايضا بـ اتش. جي. ويلز)

ديفيد وارنر ………….. ستيفينسن (المعروف ايضا بـ جاك السفاح)

ماري ستينبورغن……. ايمي (موظفة البنك)

تشارليس كيوفي…….. الظابط ميتشيل

  • تحرير الفيلم: دون كامبيرن
  • مدة الفيلم: 111 دقيقة

التعليق النقدي

بقلم لاوين ميرخان Laween Merkhan

يركز هذا الفيلم على جمع اشهر شخصيتين في التأريخ, الاول هو الاديب العبقري اتش. جي. ويلز (في الفيلم عالم مخترع), و الثاني المجرم العبقري جاك السفاح, يلاحق احدهما الآخر عبر الزمن, 1893 إلى عام 1979 للحصول نوع من التحدي بينهما. انه فيلم تخيلي اجواءه المغامرات و المطاردات, خال من المغزى بل يركز على عنصر التشويق على حساب ضمور الحبكة السينمائية.

تقع احداث هذا الفيلم في عام 1893, في احدى الليالي… قام جاك السفاح (ديفيد وارنر) بقتل العاهرة في احدى شوارع لندن, و ثم هرب و اصبح طريد العدالة بعدما شاهده الشرطي. في الجهة الاخرى, نفس الليلة… نجد العالم هيربرت جورج ويلز (مالكولم ماكدويل) استدعى اصدقائه العلماء إلى حفل العشاء بمناسبة اختراعه مركبة الة الزمن, و قد دعاهم إلى ورشته ليشاهدوا تلك المركبة.

انصرف ضيوف ويلز ليذهبوا إلى منازلهم, و بعدذلك دخل جاك السفاح خلسة منزل ذلك العالم و ركب مركبة الة الزمن و توجه إلى عام 1979 (بأعتباره الوقت الحالي لفيلم). جاءت الشرطة إلى منزل سيد ويلز ووجدوا النوافذ السقفية و غيرها مغلقة, و ثم خرجت الشرطة.  ذهب ويلز إلى ورشته و لاحظ اختفاء المركبة, و غضب كثيرا حيال ذلك, لكن سرعان ما عادت المركبة من تلقاء نفسها بدون راكب, و هذا يعني إن جاك السفاح ذهب إلى عام 1979, و قد شعر ويلز بالمسؤولية لأنه يعتقد إن جاك السفاح سيرتكب جرائم بدون ريب في ذلك العام, فجهز نفسه و سافر زمنيا لأرجاعه إلى زمنه.

يجد ويلز نفسه في متحف سان فرانسيسكو, ثم خرج ليرى المدينة… و قد اخذته الدهشة بعدما لاحظ الكثير من التغيرات طرأت. و بعد سلسة من الاحداث, وجد جاك في شقته الذي لم يتوقع حضوره, و دعاه إلى الدخول. فتح ويلز المناقشة عن سبب قدومه إليه و إن هذا الزمن لا يناسبهما, لكن جاك رفض و اخبره إن رأيه ليس صوابا, بل هذا الزمن يكثر فيه العنف و الارهاب و المجرمين… و هذا ما يناسبه تماما. و ليثبت له كلامه فتح له قنوات اخبارية في التلفاز, و عندما شاهد الاخبار كانت بمثاية صاعقة له لأنه كان يأمل كثيرا في نشوء المدينة الفاضلة يوما ما. ثم هاجم جاك على ويلز لكن لحسن الحظ دخلت الخادمة و فر جاك مستغلا الفرصة.

قرر ويلز ايداع ماله في البنك, و تعرف هناك على موظفة, تدعى أيمي, التي وقعت في الغرام معه, و اخبرها انه يبحث عن جاك السفاح. بعد فترة, استقبلت رسالة التهديد من جاك السفاح و اخبرت ويلز حول ذلك و قالت له بإن تشتري مسدسا بعدما قرأت صحيفة تحوي نبأ موتها من قبل جاك, فقد اخبرها ويلز عن الة الزمن و عن اي زمن ينتمي.

فيما بعد وقعت في قبضة جاك السفاح و استخدمها كرهينة إلا ان يسلم ويلز مفتاح مركبة ألة الزمن الموجودة في المتحف. القت الشرطة القبض بعدما لوحظ يشتري سلاحا متبعا نصيحة ايمي. اثناء احتجازه, يتوسل ويلز رئيس مركز الشرطة للقبض عليه جاك  لكن بدون جدوى بسبب اعتقادهم انه شخص مخرف يدعى نفسه بشرلوك هولمز تارة و تارة اخرى اتش جي ويلز.

لم اجد اية هيبة سينمائية و لا احداث منطقية في فيلم (تايم أفتر تايم), الذي هو ضعيف الرؤية قصيرة الأفق, و فكرته غير ناضجة مطلقا ربما تناسب جمهور اطفال بما إن هدفه استئثار الانتباه. كما هناك العديد من الاخطاء و القصور في السيناريو و سوء معالجة المصادفات… حتى إن السينمائي المستجد او غير السينمائي يمكنه ملاحظتها.

لقد اشرت في تعليقي النقدي السابق لفيلم (ذا تايم ماشين 1960) بإن الأديب البريطاني اتش. جي. ويلز لم يكن يحلم اختراع الة الزمن تمكنه التنقل إلى الماضي أو المستقبل, بل يقصد بها مجازيا ليجسد فيه فكره الماركسي و لتمكنه في التعبير عن افكاره بشكل وظيفي عن المجتمع الرأسمالي و تأثيرها على المجتمعات تعاني من الخلاء الفكري. و الدليل على كلامي هذا, بطل روايته يتجه إلى المستقبل ليعطي تحذيرا من اتباع الرأسمالية.


أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: