ذا اليوشنست ( الساحر) 2010


The Illusionist 2010

تقييم الفيلم/    

  •  السيناريو: سيليفان تشوميت و هنري ماركوت
  • القصة: جاك تاتي
  • الاخراج: سيليفان تشوميت
  • مدة الفيلم 76 دقيقة

التعليق النقدي

بقلم لاوين ميرخان

ان ما يميز هذا الفيلم هو فن الجرافيك المتأثر بمدرسة الفنان هرجيه (اهتمام بتفاصيل الخلفيات والديكور اما اشكال البشر كاريكاتورية) لكن قصة الفيلم سطحية جدا, صحيح ان البساطة مطلوبة استخدامها, المقصود بالبساطة هنا تكمن في سرد قصة الفيلم,  يبقى السوال هنا يطرح نفسه: هل يوجب استخدام البساطة في مضمون الافلام؟ الجواب يعتمد على ذائقة الناس, فهناك من يحب بساطة سرد رواية الفيلم لكي يستوعب احداث الفيلم بتمعن , وهناك من يحب تعقيد سرد رواية الفيلم ( كسرد غير خطي لرواية الفيلم).

يجب استخدام البساطة بكل احوال, لكن يجدر حسن استخدامها لأن زيادة استخدامها يؤدي الى تسطح معان الفيلم. عندما شاهدت هذا الفيلم لم اكن اتوقع سطحية المعان في مضمونه, معتقدا ان بما الجرافيك بهذه الجمال ومهيمن لأبصار فلا بد ان يكون فكرة عامة لفيلم متماسكا الا  ان فكرته سطحية الى حد ما.

الساحر, انسان معدم تقريبا, وحيد لا مكان له لمبيت, يعمل متنقلا من مكان الى مكان معين, في مجال تقديم العروض السحرية في نوادي من اجل لقمة عيشه. رغم فقره, لا يفكر في السرقة و الخداع بل على عكس من ذلك , حيث ان اصحاب النوادي لا يعطون حقه كاملا.

 يفتتح الفيلم يتصوير الابيض والاسود لدلالة على ان احداثه تقع في نهاية الخمسينيات, في مدينة باريس وفي احدى نوادي تعرض عروض مختلفة ( غنائية, اعمال سحرية, بهلوانية…) نجد الساحر يقدم عرضا سحريا لعدد ضئيل من الجمهور. وجد الساحر ان زمن تقديم العروض السحرية قد ولى في باريس, قرر الذهاب الى بريطانيا, لكن لسوء حظه جميع النوادي تقدم العروض الغنايئة المخصصة لفرق الروك التي جننت العالم في ذلك الزمن.

هذا الفيلم مزيج من الافلام الفرنسية الكلاسيكية لمخرج جاك تاتي : فيلم Mon Oncle 1958 (من ناحية الفكرة العامة لفيلم) و فيلم Playtime 1967  ( شخصية الساحر مقتبسة ايضا من شخصية جاكوس تاتي الذي ظهر في فيلمه من اخراجه ايضا  Playtime 1967, نفس مواصفاته من ناحية ملامح وجه وطول جسمه).

استمر الساحر في مزاولة عمله في كافة الاماكن واستطاع كسب الجمهور في نزل احدى القرى حصل على المال الوفير… الا ان ماله لا يحتفظه انما لمساعدة الفتاة الخادمة في النزل حيث اشترى لها الحذاء الاحمر وبعد فترة بالطو فرو, نتيجة اعماله الصالحة تبعته هذه الفتاة عندما هاجر النزل.

العلاقة كانت اخوية بينهما, كانت غاية الفتاة هي خدمته وغسل ملابسه واعداد الطعام وتنظيف اي مكان يرقد, اما الساحر فكان بمثابة الاب.

اعتاد الساحر ان يعيش وحده لأنه لديه نوع من الاكتفاء الذاتي, فخرج من فندق متضايقا من جلوس الفتاة معه, لم يأتي الى الفندق فبحثت عنه في جميع الاماكن الا ان الصدفة لعبت دورها حيث وقع احد الشبان في حبها وقررا الزواج.

لم يكن الساحر موجود الا انه لعب دور الملاك الحارس حيث كان يراقبها من بعيد وفرح كثيرا بتخلص منها. ينتهي الفيلم بركوبه القطار وجلس مبتسما…

كلمة Illusionist  تعني بترجمة حرفية المشعوذ او المخادع… وهذه ترجمة العنوان لا يناسب الفيلم لأن الساحر طيب. وتعني ايضا فنان الخفة, صحيح انه عنوان مناسب تقريبا لكن عنوان (الساحر) انسب بكثير.

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: